بركان بالي: السلطات الإندونسية قد تجلي بالقوة من لم يغادر منطقة الخطر

بركان بالي: السلطات الإندونسية قد تجلي بالقوة من لم يغادر منطقة الخطر

قالت السلطات الإندونيسية إنها قد تجلي بالقوة الأشخاص الذين رفضوا مغادرة منازلهم بالقرب من بركان جبل أغونغ في جزيرة بالي.

وقد ظل عشرات الآلاف من الأشخاص في مناطقهم قرب جبل أغونغ على الرغم من رفع درجة التأهب من خطر البركان إلى أقصاها.

ومازال البعض منهم يشعر أنه بأمان، في حين يصر البعض الآخر على عدم ترك قطعان ماشيتهم خلفهم.

وقال ستوبو بورو نوغروهو، الناطق باسم الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث، إنهم يدرسون تحديد دائرة الخطر التي تشكلها ثورة البركان بالنسبة لمن لم يجلوا من المكان.

وأضاف “ثمة أشخاص يقومون بمسح المنطقة، بحثا عن الباقين فيها لإجلائهم بالقوة في حالة وجود حاجة إلى ذلك”.

الإعلانات

اترك رد