حوار مع الكاتبة والشاعرة الجزائيرية فضيلة زميط

حوار مع الكاتبة والشاعرة الجزائيرية فضيلة زميط

اعداد وتقديم ربيع بوزرارة. :

هي شاعرة تكتب بصدق كتاباتها لها دلالات خاصة ابنة عاصمة الزيبان وبوابة الصحراء الجزائرية مدينة بسكرة تحاول إصدار ديوان شعري انها الشاعرة فضيلة زميط الذي كان لي حوار معها مع مجلةws في البداية من هي فضيلة زميط نبذة عن حياتك فضيلة زميط:

هي شاعرة طموحة وحالمة تعيش في خيالها بصدق وعفوية من مدينة عروس الزيبان بوابة الصحراء بسكرة من مواليد 18/05/1980 شهادة اعلام آلي وصيانة كمبيوتر … لم اتوقف فقط عند كتابة الشعر بل حلمي الرواية والقصة وكتابة مقالات تثير حياة المرأة بصفة خاصة .هذا تعريف مختصر عن فضيلة زميط

استاذ ربيع بوزرارة : متى بدأتي الكتابة؟ فضيلة زميط:الكتابة اظنها ولدت معي لكن لم انتبه لها في صغري …لانني وعندما انزعج من شيء ما اجد نفسي احمل قلم واجندة واعبر عما يزعجني ودموعي مدرارة على خدي.. مع مرور الوقت. وجدت نفسي اكتب خواطر وبعدها نثر وبعدها شعر التفعيلة وبعدها شعر القافية .والمقال والقصة القصيرة ….الخ

ربيع بوزرارة: من هم الكتاب والشعراء الذين تأثرت بكتاباتهم؟ فضيلة زميط:بالنسبة للكتاب الذين تأثرت بهم في صغري لا اتذكر جيدا لكن كنت اقرأ رواية بعنوان الطموح لا اذكر جيدا كاتبها لكن كنت اقلبها صفحة صفحة واحاول بدقة فهم ما يكتب كنت ساعتها اعشق الرواية وجدااااا.. في الوقت الحالي اجد واسيني الاعرج واعماله كاملة ارى بانه ملهمي في كتابة الرواية يعني تاثرت بها حقا ككاتب جزائري وروائي فحل .. بالنسبة للشعر طبعا دون منازع نزار قباني …الطيب المتنبي …ايضا امرىء القيس وهناك الكثير..

ربيع بوزرارة:ماهو دور المثقف في توعية المجتمع ؟ فضيلة زميط:دور المثقف في توعية المجتمع تطبيق ثقافته على ارض واقعه ..لأن التربية هي اساس الوعي والثقافة وليست فقط الثقافة والشهادة التي يحملونها .. دوره يكون في ما تحمله مشاعره من صدق ووفاء لنفسه وقلمه وهذه تكون رسالة مختصر ة طبعا في توعية المجتمع …

ربيع بوزرارة:ديوان تحدي إمرأة هو اول ديوان لكي حدثنا عنه قليلا؟ فضيلة زميط:بصراحة امنيتي تحدي امرأة هو عنوان يميز شخصيتي وما اشعر به ..كنت وعندما اكتب اشعر بالقوة والتحدي والكبرياء كنت اجد نفسي بين قلمي وورقي …فكانت لي فكرة عنوان تحدي امراة او ليليات تحدي امرأة هكذا بالضبط واتمنى ان يخرج وليدي الأول للنور ولتكتشف الشاعرة فضيلة زميط ..

ربيع بوزرارة:كيف تنظر الشاعرة فضيلة زميط لقضية المرأة؟ فضيلة زميط:والله بصراحة بالنسبة لي لم اجد عوائق كبير جدااا في انجاح قلمي لكن تكمن في ثقة المراة بهدفها ونفسها لإيصال ما يمكن من تميزها في مجتمعها . اظن المرأة لها ادوار معينة في مجتمعات مسلمة … مثقفة وواعية وتكون اخلاقها عالية لتستطيع خلق جيل ذهبي ان تكون ربة بيت وعاملة فهذا دور تستطيع النجاح فيه …فقط

ربيع بوزرارة:يمتاز أسلوبك بالدقة والتميز كيف ذلك ؟ فضيلة زميط:صراحة انا اصلا احب التميز في كل شيء واحب ان اكون منفردة عن الغير لا احب ان اكون مثل احد ….لذا حتى وعندما تاتيني الافكار او الالهام اجد نفسي مميز حقا واشعر بالفخر الكبير …. انا لا اكابر لكن هذه شخصيتي

ربيع بوزرارة:ماذا توجه كنصيحة لمثقف اليوم؟ فضيلة زميط: نصيحتي لمثقف اليوم …حاولوا ايجاد انفسكم بين هذه الفوضى التي نراها اليوم ونعيشها حاولوا تجديد افكاركم مع عصرنة الجيل الجديد ..اي ان تكنْ واثقا بنفسك ومثقفا وواعيا وان لا تخسر أخلاقك وتشد بحبل الله لأنه هو الخلاص ..

ربيع بوزرارة:شكرا الشاعرة فضيلة زميط على الحوار الشيق تمنياتي لكي بالنجاح والتألق وننتظر بفارغ الصبر ديوانك ديوان تحدي إمراة فضيلة زميط:شكرا لكل طاقم مجلة ws على إتاحة لي الفرصة في هذا الحوار واقول للقارئ الكريم دمت وفيا وهذه للمجلة.

وهذه بعض من كتاباتها:

انتظاري النابض

مالي ارى حالي فيك

وكل ليلة من وحدتي اعاني

يا شقيق القلب دلني

وروحي التي تنادي

من فقر حبك وانت لا تبالي

خيالي هائم في عتمة الليالي

معدمة انا ومن جهلك اناجي

يا صبري وحيدة مع انتظاري

واشتياقي لك مسافر بعد استيائي

بدمع فُوَيَقَ الخد منهمر ينساب

يا معاتبي في وصفك ارهاق بالٍ

وفي كف يدٍ انت والعمر رث كحالي

قلم / فضيلة زميط.

الإعلانات

اترك رد